تركي آل الشيخ يعلن عن أول برنامج مسابقات في العالم

يعد أحد المبادرات العالمية التي تنظمها الهيئة العامة للترفيه

المملكة العربية السعودية، 25 مارس 2022 م : أعلن معالي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه الأستاذ تركي بن عبد المحسن آل الشيخ اليوم، عن إطلاق برنامج “عطر الكلام”، أول برنامج مسابقات في العالم يجمع تلاوة القرآن والأذان معا،ً ويعد أحد المبادرات العالمية التي تنظمها وتشرف عليها الهيئة العامة للترفيه.

وقال معاليه في تغريدة له على حسابه في تويتر: “برنامج عطر الكلام، كما وعدناكم في أول مؤتمر للترفيه ولكن أخرتنا ظروف كورونا، أول برنامج مسابقات يجمع تلاوة القرآن والأذان، قدم عليه أكثر من 40 ألف مشترك من مختلف دول العالم وتأهل 36 مشترك، ينطلق في شهر رمضان المبارك ويبث على قناة السعودية ”.

ويمثل برنامج “عطر الكلا م” رحلة روحانية تتنافس فيها أعذب الأصوات بذكر الله، ويعرض ابتداء من أول أيام شهر رمضان المقبل على قناة السعودية، حيث شارك في مراحله الأولى أكثر من 40 ألف قارئ ومؤذن من كافة أنحاء العالم، ونجح في الوصول للمنافسات النهائية 36 مشترك من كل دول المملكة العربية السعودية، مصر، بريطانيا، كندا، سوريا، العراق، ماليزيا، إندونيسيا، تركيا، الجزائر، وإيران.

وتصل قيمة الجوائز التي تقدم للفائزين إلى نحو 12 مليون ريال سعودي (3.2 مليون دولار)، لتكون أكبر جائزة في تلاوة القرآن الكريم والأذان على مستوى العالم، ومن أكبر الجوائز عالميا التي تستهدف أصحاب المواهب في مجالاتهم.

وتشمل جوائز أجمل تلاوة للقرآن: المركز الأول 5 ملايين ريال، والثاني مليوني ريال، والثالث مليون ريال، الرابع نصف مليون ريال، فيما تشمل جوائز مسابقة أجمل آذان: المركز الأول مليوني ريال، والثاني مليون ريال، الثالث نصف مليون ريال، والرابع 250 ألف ريال.

ويتنافس المشتركون في تلاوة القرآن والآذان أمام لجنة التحكيم من المتخصصين ومنهم مؤذنين من الحرمين الشريفين ومشايخ من العالم الإسلامي، وأبرز محكمي المسابقات القرآنية الدولية.

ووضعت الهيئة العامة للترفيه معايير وأحكام تعزز من تنافسية المسابقة، عبر مراحل وتصنيفات يتم من خلالها إجراءات تصفيات تضمن وصول الموهوبين المؤهلين للمراحل النهائية، حيث مرت المشاركات بأربع تصفيات عبر الانترنت.

وقد سبق أن فتحت الهيئة باب المشاركة لجميع المسلمين من مشارق الأرض ومغاربها، عبر إجراءات تسجيل ميسرة وسهلة تم توظيف أحدث التقنيات فيها، ولم تتطلب سفر المتنافسين.

شارك الخبر
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp