أذان عبدالرحمن عادل

مشاعر الخشوع والإعجاب تقف حائرة أمام أذان عبدالرحمن عادل في “عطر الكلام”

المملكة العربية السعودية، 11 رمضان 1443هـ – 12 أبريل 2022م: أدت مشاركة المتسابق بفرع الأذان في تصفيات مرحلة ربع النهائي لمسابقات القرآن الكريم والأذان العالمية عبدالرحمن بن عادل لتباين ردود الفعل لدى لجنة التحكيم التي أدهشها أداؤه المميز، إذ أنعش مؤذن المسجد الحرام أحمد نحاس، وأبكى إمام الجامع الكبير بالكويت الشيخ مشاري العفاسي، مما أسهم في حصوله على إشادات فريدة من بقية أعضاء التحكيم الذين أبهرهم صوته وأسلوبه في رفع الأذان.

واستطاع المتسابق عبدالرحمن بن عادل من خلال أذانه المدني الشجي، التأهل إلى المرحلة المقبلة، فيما غادر منافسه المصري محمود علي هلال المسابقة بعد تركه بصمة مميزة وجدت استحسانا لافتا من المحكّمين المتخصصين في مجالات القرآن والمقامات الصوتية.

وفي تصفيات فرع التلاوة انقسم المشاهدين بين طرفي التنافس المغربيين، عبدالله بركادي، وأحمد الخالدي؛ ليمتد ذلك الانقسام إلى لجنة التحكيم التي أكد عضوها المغربي الدكتور عبدالرحيم النبولسي جودة قراءة المتسابقين، واستحقاقهما لأعلى المراتب، قبل أن يرشح أحدهما، استجابةً لنظام المسابقة الذي ينص على تصويت كل عضو لمتسابق واحد فقط.

واستطاع إمام جامع الأندلس الذي يقرأ القرآن بأنامله من خلال لغة برايل المرور إلى مرحلة نصف النهائي، فيما غادر بركادي المسابقة، بعد أداء مميز، لفت أنظار المشاهدين وأعضاء التحكيم الذين أكدوا تميزه في المرحلتين الأولى والثانية من المسابقة.

وتعد مسابقات القرآن الكريم والأذان، إحدى المبادرات العالمية للهيئة العامة للترفيه، وتهدف لتعظيم القرآن الكريم والأذان، وإبراز جماليات الصوت والمقامات الصوتية لدى القراء والمؤذنين، وتعرض المسابقة عبر برنامج “عطر الكلام” عند الخامسة مساءً على قناة السعودية، ومنصة شاهد.

شارك الخبر
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp